د. سمير عبد الغفار يزور القاهرة يوم السبت 8/6/2013. لحجز عمليات قسطرة الرحم وتضخم البروستاتا وللعيادة التحضيرية، الرجاء الاتصال برقم 201203479969+
: الأخبار

 


 

 

 

Share

شاركى المعلومات الموجودة
فى هذه الصفحة على
facebook

 

إتصلى بنا

المنتدى الطبى

بدائل عملية استئصال الرحم


عملية استئصال (ازالة) الرحم

Hysterectomy

"لم يعد هناك اى داعى طبى لإستئصال الرحم لفتاة لم تتزوج بسبب الأورام الليفية"

عملية استئصال الرحم هى عملية جراحية تقليدية لإزالة الرحم و قد يصاحبها إستئصال كامل للأنابيب و المبايض فى بعض الأحيان. ومعني أن يتم استئصال او ازالة الرحم فإن المريضة تصبح غير قادرة علي الحمل ، ويؤدي أيضاً إلى توقف الدورة الشهرية و اذا تم استئصال المبيضين مع الرحم فسوف تشعر بأعراض فترة انقطاع الدورة (اعراض سن اليأس). يمكن  ازالة الرحم عن طريق عمل شق جراحى أسفل البطن أو عن طريق المهبل و فى بعض الأحيان يمكن إستئصال الرحم الصغير بالمنظار.

عملية استئصال (ازالة) الرحم

 قرار إستئصال او ازالة الرحم جراحيا  يفقد المرأة نهائيا الدورة الشهرية و  القدرة على الإنجاب كما ذكر و لذلك لابد أن يكون هناك سبب قوى لإجراء عملية الإستئصال مثل  وجود تهديد مباشر على حياة المريضة فى وجود الرحم لا يمكن التعامل معه بأى وسيلة أخرى و لا يوجد أى بديل علاجى لهذا الخيار الجراحى الجذرى.

أسباب عملية استئصال (ازالة) الرحم:

اورام خبيثة بالرحم (سرطان الرحم)

- بعض حالات الأورام الليفية (الياف - تليف الرحم) : و ذلك فى حالة عدم موائمة أو عدم نجاح الطرق
                                                                            العلاجية الأخرى.

- داء البطانة الرحمية المهاجرة (Endometriosis / Adenomyosis).

- النزيف الرحمى الشديد: و كان هذا فى الماضى الحل الوحيد و لكن مع ظهور الأشعة التداخلية يمكن
                                      وقف النزيف بالقسطرة و انقاذ حياة المريضة و الرحم.

- هبوط الرحم أو تدلي او سقوط أو تهدل الرحم Prolapse of the Uterus.

- عدم دراية المريضة بالعلاجات الغير جراحية.

فيديو لعملية استئصال (ازالة) الرحم بسبب الأورام الليفية (تليف - الياف الرحم)


أنواع عملية استئصال (ازالة) الرحم:
هناك ثلاثة انواع رئيسية لعمليات استئصال او ازالة الرحم

الاستئصال الجذري أو الأساسي: وفيه يتم إزالة الرحم و أعلى المهبل وقنوات فالوب و المبايض مما
         يسبب انقطاعاً فورياً للدورة الشهرية.

- استئصال - ازالة الرحم التام - الكلي أو الكامل: و فى هذه العملية يتم فيه استئصال الرحم و عنق
  الرحم و يترك المبيضين و قناتي فالوب. هذه الجراحة هى الأكثر شيوعاً.

- استئصال او ازالة الرحم الجزئي: و يتم استئصال الرحم و لكن يتم ترك عنق الرحم و المبيضين و
  قناتي فالوب.

مخاطر / مضاعفات جراحة استئصال (ازالة) الرحم و الاثار الجانبية:
مثل أى جراحة تقليدية, توجد بعض المخاطر أو الأعراض الجانبية التى قد تحدث فى بعض الحالات وليست كلها بالطبع مثل:
- مشاكل التخدير مثل الدخول فى غيبوبة أو الحساسية او الشعور بالغثيان من المواد المخدرة.
- مشاكل فى التنفس.
- حدوث نزيف اثناء أو بعد العملية قد يحتاج لنقل دم (لذلك لابد .
- حدوث تلوث او التهابات بالجرح.
- توقف مؤقت لنشاط الامعاء.
- حدوث جلطات بالساق بعد العملية من طول فترة النقاهة بالفراش.

مضاعفات و مشاكل خاصة فى عملية استئصال - ازالة الرحم:
- انخفاض حاد في العلاقة الجنسية او الرغبة فى الجنس بعد الجراحة.
- اكتئاب نفسى و حالة حزن شديدة بسبب فقدان الرحم.
- إصابة أحد الأعضاء المجاورة أثناء العملية مثل المثانة أو الأمعاء أو شريان رئيسى.
- ربط الحالب بالخطأ و قد يتسبب ذلك فى فشل وظيفة الكلى.
- آلام بالبطن أو أثناء الجماع بعد الجراحة.
- افرازات مهبلية او نزيف مهبلى و كلاهما قد يزيد مع العلاقة الجنسية فى فترة ما بعد الجراحة.
- اذا تم استئصال المبيضين اثناء العملية سوف تشعر السيدة او الفتاة بأعراض سن اليأس (اعراض انقطاع الدورة الشهرية) مثل: جفاف المهبل و بعض الألم اثناء الجماع - احساس بوجود سخونة بالجسم و العرق بالذات اثناء الليل - تغير فى المزاج او الحالة المزاجية للسيدة.
اذا لم يتم استئصال المبيضين فسوف تشعر السيدة بأعراض الدورة الشهرية فى الجسم و لكن بدون نزول الدم بالطبع و فى نسبة غير قليلة تدخل السيدة ايضا فى انقطاع الطمث او سن اليأس بعد ازالة الرحم حتى لو تم ترك المبيض.

مرحلة و تعليمات فترة ما بعد عملية استئصال - ازالة الرحم:
- تحتاج المريضة الى راحة تامة من اعمال المنزل او الجهود العنيف مثل رفع الأشياء الثقيلة لمدة اسبوعين
  على الأقل بعد الجراحة و لكن تبدئ المريضة في إجراء بعض التمارين الرياضية البسيطة كل يوم او محاولة
  المشى او الجلوس فى اقرب فرصة لتقوية عضلات البطن و تجنب حدوث جلطات دموية.
- يمكن أن تأخذ المريضة بعض المسكنات لإزالة الألم بعد الجراحة.
- يفضل أن تأكل المريضة الفواكة و الخضروات و الإبتعاد عن الألبان و منتجاتها لأنها تسبب الإمساك.
- يجب على المريضة شرب السوائل بكثرة و محاولة النوم و الراحة على قدر المستطاع فذلك يساعد على
  التئام الجرح و الفتحة التى تمت بالبطن.
البدائل الطبية الحديثة للعلاج بدون جراحة: اضغطى هنا