د. سمير عبد الغفار يزور القاهرة يوم السبت 8/6/2013. لحجز عمليات قسطرة الرحم وتضخم البروستاتا وللعيادة التحضيرية، الرجاء الاتصال برقم 201203479969+
: الأخبار

 


 

 

 

Share

شاركى المعلومات الموجودة
فى هذه الصفحة على
facebook

 

إتصلى بنا

المنتدى الطبى

بدائل عملية استئصال الرحم


علاج الأورام الليفية - الياف الرحم بالأدوية و الهرمونات

 

علاج النزيف الرحمى بالأدوية و الهرمونات


- يوجد العديد من الأدوية الهرمونية المتداولة لعلاج أعراض الياف الرحم و تشمل أقراص منع الحمل التى تحتوى على هرمون البروجيسترون أو الإستروجين  و التى تعمل على تنظيم الهرمونات الأنثوية و التحكم فى عدد أيام الدورة الشهرية و لكن لا تقلل من كمية النزيف الرحمى و المهبلى أثناء الدورة الشهرية.
- يوجد ايضا أدوية أخرى مثل اللوبرن أو الديكابيبتيل تحدث حالة إنقطاع مؤقت للدورة الشهرية لدى السيدة و تختفى معها الدورة الشهرية طوال فترة علاج الأورام الليفية و يصاحب هذا حدوث بعض الضمور فى حجم الألياف الرحمية. للأسف لا يمكن الإستمرار على هذه أدوية الديكابيبتيل و اللوبرون لفترات طويلة فبالإضافة لغلو ثمنها بصورة ملحوظة فهى تؤدى لأعراض جانبية مشابهة لفترة انقطاع الطمث و حدوث هشاشة بالعظام, و فقدان للرغبة الجنسية و احساس بالحرارة و تغييرات مزاجية مثل الشعور بالإكتئاب . فور التوقف عن أخذ هذه الأدوية سرعان ما تعود اعراض النزيف الرحمى و المهبلى مرة أخرى و فى بعض الأحيان بصورة أسوأ من ذى قبل.
- يمكن فقط إستخدام العلاج الدوائى لوقف الدوره لفترة مؤقته لمساعدة المريض فى تعويض الدم المفقود و تحسين حالات الأنيميا مثلا او للتحضير لعملية جراحية.
- الكثير من السيدات يلجأن للمسكنات أو الأدوية المضادة للالتهابات مثل البروفين أو الفولتارين و ذلك للتغلب على ألم البطن و الحوض التى عادة ما تزداد أثناء فترة الدورة الشهرية.
- بعض الأدوية الأخرى التى تستخدم فى علاج أعراض الأورام الليفية هى أدوية مثل الدافلون لتخفيف إحتقان أوردة الحوض أو المسكنات التى تؤخذ فى حالة الألم الشديد و أشهرها البروفين.  بعض المريضات يستخدمن أدوية للحد من او محاولة وقف النزيف الرحمى و المهبلى مثل الكابرون و السايكلو كابرون و الدايسينون و لكنها غالبا ما تفقد فاعليتها فى وقت ما و يخرج النزيف الرحمى عن السيطرة.
- كثير من المريضات يتناولن أقراص حديد تعويضية للحديد المفقود مع نزيف الدورة الدورة الشهرية .

 علاج الأورام الليفية - الياف الرحم بالأعشاب:

لا يوجد حاليا أى علاج بالأعشاب أو اعشاب معينة ثبت طبيا نجاحها فى علاج الأورام الليفية ( الياف الرحم) و فى بعض الأحيان تلجأ بعض المريضات لأخذ أعشاب و وصفات طبية ليس لها أساس علمى على أمل تجنب العلاج الطبى مما يتسبب فى ضياع الوقت للمريضة و كبر حجم الأورام أو زيادة عددها.

"المشكلة الرئيسية فى العلاج الدوائى و الهرمونى هو عودة الأعراض مرة أخرى و زيادة حجم التليف الرحمى بعد التوقف عن أخذ هذة الأدوية "